recent
أخبار ساخنة

الكتب المقدسة عند المسيحيين.

أستاَََد أفغول عبد القادلر
الصفحة الرئيسية



الكتب المقدسة عند المسيحيين




الأناجيل المقدسة 



يجب علينا و نحن بصدد معرفة الأطوار التي مر بها الثالوث المقدس، ليصير عقيدة ممنهجة و مبدأ كاملا له طرقه و مناهجه و مفكروه و مدارسه، عرف بعلم اللاهوت و الناسوت، أن نستعرض شيئا بسيطا عن الأناجيل، على أساس أن من بينها من كان سببا في إضفاء القدسية عليه، و عن الجامعات أيضا، و التي إشتهرت في ذلك الوقت في إشاعته و الترويج له بين الأوساط الفكرية. إن الجامعات القديمة تناولت كتب الأناجيل، و هي أكثر من أربعة المعروفة على الأرجح، و ناقشت ما يتعلق فيها بجوهر الدين و لبه، و كل واحدة منها أخذت توجها فلسفيا يخالف التوجهات الفلسفية لغيرها من الجامعات، و بتعدد التوجهات الفكرية إحتدم الصراع و تواصل عبر الزمان بسبب تباين هذه التوجهات و وجهات النظر و إختلاف الإجتهادات الدينية فيما بينها، حول تفسير مسألة الثالوث المقدس. الثالوث الذي صوروه أساسا في طبيعة الرب والمسيح و روح القدس. 


قال الله تعالى: لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرائيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ.1 . 



 و بطبيعة الحال أدى هذا الإختلاف أيضا إلى تعدد علماء اللاهوت و تباين أفكارهم في نفس الجامعة الواحدة، و ظل الحال على هذا المنوال إلى غاية أيامنا هذه. و إليك مظاهر الخلاف. تعدد الأناجيل.


 

كتاب الإنجيل المقدس


من المعروف لدى الأجيال المتعاقبة عبر مسيرة التاريخ، أن لكل دين سماوي كان، أو مذهب من وضع البشر، كتاب يضم جملة من التعاليم التي ينبغي عليها التمسك بها، و السير على نهجها إلى درجة القداسة، فهو بالنسبة لها، المرجعية التي يستلهمون منها كل قيمهم في هذه الحياة. بهذا المفهوم المبسط، يعتمد المسيحيون في ممارسة ديانتهم، و طقوسها المتعددة على كتابهم المقدس الإنجيل، الذي يعتبر في نظرهم المرجعية الأساسية، و المصدر الشرعي الوحيد المعتمد في الكنائس المختلفة، في الشرق كما في الغرب. و هو عبارة عن نصوص مقدسة، تضم في أغلبها أحكام و شرائع و قيم أخلاقية، أوحى بها الله إلى نبيه السيد المسيح. و هو مصدر عقيدة المسيحيين كما ذكرنا. و هو كذلك إستمرار للعهد القديم أي التوراة بني إسرائيل و الأسفار المختلفة. أنه يأتي بالمعرفة الكاملة، أي أن الوحي الإلهي هو المصدر الوحيد لهذه المعرفة، التي تصب كلها في نهاية الأمر إلى خلاص البشرية برمتها و تعرف الإنسان بحقيقة ذات الله الأزلية حسب المسيحيين. 



ـــــــــــــــــــــــــــــ 1 ـ سورة المائدة الآية 72



كم شخص كتب الكتاب المقدس  :



ينقسم الكتاب المقدس الإنجيل إلى أربعة أناجيل أخرى : إنجيل متى، و إنجيل مرقس، و إنجيل لوقا، و إنجيل يوحنا. تمت كتابة هذه الأناجيل التي تنبع في الأصل من مصدر واحد، ما بين 60 ـ 100 ميلادية على أقل تقدير، و هي تعاليم النبي عيسى عليه السلام المقدسة. أي أن التدوين تم في العهد الأول من ميلاد المسيح، إلى جانب هذه الأناجيل، توجد كتب مسيحية أخرى هي أعمال الرسل، ورؤيا يوحنا اللاهوتي، و إنجيل برنابا المخفي عن الأنظار. إن مضامين الأناجيل الأربعة هذه هي عبارة عن تاريخ حياة المسيح و تعاليمه و طبيعة شخصه الكريم من أساسها. رأينا من الضرورة بمكان أن نبدأ في هذا البحث بتسليط الضوء على إنجيل برنابا، الذي نسب إلى المسلمين بلا موضوعية و لا دراسة تاريخية علمية مقنعة. قلْ يا أهل الكتابِ لستُم على شيءٍ حتّى تُقيموا التوراةَ والإنجيلَ وما أُنزِلَ إليكم من ربِّكم ولَيَزيدَنَّ كثيرًا منهم ما أُنزِلَ إليكَ من رَّبِّك طُغيانًا وكُفرًا.


إنجيل برنابا


إسم برنابا هو يوسف بن لاوي بن إبراهيم، ولد في قبرص في أوروبا. إعتنق النصرانية بعد اليهودية. تبرع بكل ما لديه من ممتلكات و أموال دعما لدعوة عيسى المسيح. تميز هذا الرجل بالصلاح و التقوى و الصدق. كان من أقرب التلاميذ إلى المسيح. تولى قيادة الحواريين بعد رفع المسيح إلى السماء. كان منطلق دعوته من مدينة إنطاكيا ثم مدينة طرسوس. قتل رجما من قبل الوثنيين في موطنه الأصلي قبرص. لقد كتب الإنجيل الذي يعد الإنجيل الأصلي على الإطلاق عند النصارى. إن شخص برنابا عايش المسيح و رافقه في حياته التبشيرية، كان من تلاميذه و المدافعين عن تعاليمه المقدسة التي تدعو في مجملها إلى مبدأ التوحيد، لذا يعتبر المؤرخون أن إنجيله يخالف كل الأناجيل التي دونت بعده بفترة كبيرة جدا، تقارب قرنا من الزمن من ميلاد المسيح. لقد نال إعتراف و إعتماد كنيسة الإسكندرية قبل إنعقاد مجمع نيقية 325 ميلادية، هذا المجمع الذي إعتبر كتابه ظلما، كتابا محظورا لا ينبغي الإعتماد عليه، و لا على غيره من الأناجيل، سوى الأناجيل الرسمية و القانونية الأربعة المعترف بها من قبل الكنيسة المسيحية. بينما الكتب الأخرى التي تربو عن 300 كتابا، و منها إنجيل برنابا، فإنها كتب غير معتمدة سميت بأبوكريفا تمييزا لها عن الكتب القانونية، كونها تتعارض بكل بساطة مع بدعة معتقد الثالوث الأقدس. 






ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 1ـ سورة 68:5 المائدة الآية



لقد حاول باباوات الكنيسة الكاثوليكية في روما عبر تاريخها الطويل، إخفاء إنجيل برنابا عن الأنظار، إلا أنه عاد للظهور من جديد و بقوة في أيامنا هذه، فتوصل بعض المهتمين بشأنه إلى نسخة منه في مكتبة الفاتيكان. و قاموا بترجمتها إلى عدة لغات. أن الأسباب الرئيسية في إهتمام المؤرخين بهذا الكتاب و حتى رجال الدين، يعود في نظرنا إلى إختلافه عن الكتب الأربعة الأخرى في عدة مسائل جوهرية، منها على الخصوص نقضه مبدأ الثالوث، أو تأليه المسيح عليه السلام. يتساءل المرء بداهة عن سبب إبعاد كتاب برنابا عن الظهور، فلا ينال حظه من الدراسة كغيره من الكتب المقدسة، و صاحبه من الحواريين المقربين جدا من المسيح. أن عوامل إخفائه مدة طويلة عن الناس، بات كشفها للمؤمنين بالمسيحية، ضرورة ملحة الآن و هذا بغية تصحيح إيمانهم، و دافع هام يثير فضول و إهتمام المؤرخين بدراسته، دراسة علمية موضوعية مقارنة بكتب الكنيسة المسيحية الأربعة.



 يدرك الآن المختصون و المؤرخون في شأن المسيحية، أن ما أدى إلى عزل كتاب برنابا عن الأنظار، و إقصائه من الكنائس المسيحية نهائيا، يتعلق في الأساس، أن البعض من نصوصه توافق ما ورد في المصادر الشرعية للمسلمين في القرآن الكريم و السنة الشريفة منها على الخصوص : إنكار ألوهية المسيح عيسى عليه السلام، و صلبه من قبل اليهود. و أن ذبيح سيدنا إبراهيم هو إسماعيل لا إسحاق، و أن محمداً هو آخر الأنبياء، ورد ذكره في الإنجيل المقدس، و بشرت بمجيئه سائر أنبياء بني إسرائيل. يقول برنابا في بعض ما يؤيد كلامنا: الفصل الثاني عشر بعد المائة فقال يسوع باكيا : يا برنابا يجب أن أكاشفك بأسرار عظيمة يجب عليك مكاشفة العالم بها بعد إنصرافي منه، فأجاب الكاتب باكيا وقال: إسمح لي بالبكاء يا معلم ولغيري أيضا لأننا خطاة، وأنت يا من هو طاهر ونبي الله لا يحسن بك أن تكثر من البكاء، أجاب يسوع : صدقني يا برنابا إنني لا أقدر أن أبكي قدر ما يجب علي لأنه لو لم يدعني الناس إلها لكنت عاينت هنا الله، كما يعاين في الجنة ولكنت أمنت خشية يوم الدين، بيد أن الله يعلم أني بريء لأنه لم يخطر لي في بال أن أحسب أكثر من عبد فقير، بل أقول لك أنني لو لم أدع إلها لكنت حملت إلى الجنة عندما أنصرف من العالم. أما الآن فلا أذهب إلى هناك حتى الدينونة ، فترى إذاً، إذا كان يحق لي البكاء فاعلم يا برنابا أنه لأجل هذا يجب علي التحفظ وسيبيعني أحد تلاميذي بثلاثين قطعة من نقود، وعليه فإني على يقين من أن من يبيعني يقتل بإسمي، لأن الله سيصعدني من الأرض و سيغير منظر الخائن حتى يظنه كل أحد إياي ، ومع ذلك فإنه لما يموت شر ميتة أمكث في ذلك العار زمنا طويلا في العال.



 ولكن متى جاء محمد رسول الله المقدس تزال عني هذه الوصمة، وسيفعل الله هذا لأني أعترفت بحقيقة مسيا الذي سيعطيني هذا الجزاء أي أن أعرف أني حي وأني بريء من وصمة تلك الميتة. فأجاب من يكتب: يا معلم قل لي من هو ذلك التعيس لأني وددت لو أميته خنقا، أجاب يسوع: صه، فإن الله هكذا يريد فهو لا يقدر أن يفعل أي يمكن أن يحدث غير ذلك، ولكن متى حلت هذه النازلة بأمي فقل لها الحق لكي تتعزى، حينئذ أجاب من يكتب: إني لفاعل ذلك يا معلم إن شاء الله .إنتهى النص. هذا هو المنبع الأصلي للدين المسيحي الذي جاء على لسان هذا الحواري النصراني الصادق، إنه أكد للأجيال اللاحقة أن الديانات السماوية هي رسالة واحدة و إن تعدد حاملوها من الرسل الكرام عبر الأزمنة، تطورت شرائعها حسب تطور حياة البشر، لتختتم في النهاية بالدين الإسلامي الجامع في تعاليمه و منهاجه و مصحح لأعراف الأقوام المختلفة و الشعوب المتباعدة في الزمان و المكان.


قائمة الأناجيل

 المقدسة

ــ تعدد الأناجيل. ــ إنجيل برنابا. ــ إنجيل مرقس. ــ إنجيل متى. ــ إنجيل لوقا. ــ إنجيل يوحنا 




الكتب المقدسة عند المسيحيين.
أستاَََد أفغول عبد القادلر

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

    تابعنا عبر الايمايل

    google-playkhamsatmostaqltradent